مقالات

“منسقو الاستجابة “ يحذر من انفجار أعداد الإصابات في شمال غربي سوريا

مكتب حماة الإعلامي – عبدالله العبود

حذر فريق “منسقو استجابة سوريا“ في بيان له، اليوم الإثنين، من انفجار جديد في أعداد إصابات فيروس كورونا في مناطق شمال غربي سوريا، التي تشهد ارتفاعاً ملحوظاً بأعداد الإصابات منذ مطلع الشهر الجاري.

وطالب “الفريق“ في بيانه الذي نشر على معرفاته الرسمية، المدنيين في مناطق شمال غربي سوريا، بضرورة تطبيق الإجراءات الخاصة بمكافحة فيروس “كورونا“ في ظل ارتفاع نسبة الإصابات خلال الآونة الأخيرة.

وأشار إلى أن شهر أيار الجاري، شهد تسجيل معدلات مرتفعة من الإصابات، حيث بلغ إجمالي الإصابات منذ الأول من أيار الجاري وحتى الثالث و العشرون منه 777 إصابة.

وبحسب “الفريق“ فإن منطقة الباب شرقي حلب، سجلت 223 إصابة، في حين سجلت منطقة عفرين 170 إصابة، و 98 إصابة في منطقة أعزاز، و 82 إصابة في منطقة حارم، إضافةً إلى 65 إصابة في منطقة إدلب، وأما على صعيد الكوادر الطبية فتم تسجيل 24 حالة، وفي مناطق المخيمات 74 حالة.

وكان منسق شبكة الإنذار المبكر في شمالي حلب، الدكتور “محمد الصالح“ تحدث في وقت سابق لـ “مكتب حماة الإعلامي“ عن اكتشاف إصابات بفيروس كورونا من السلالة البريطانية في مدينة عفرين شمالي حلب.

وأمس الأحد، أعلنت “شبكة الإنذار المبكر“، عن تسجيل 86 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و 29 حالة شفاء من الإصابات المسجلة بالفيروس، في مناطق شمال غربي سوريا.

يشار إلى أن مناطق شمال غربي سوريا، تلقت في 21 نيسان الفائت، الدفعة الأولى من لقاحات فيروس كورونا المقدمة من “منظمة الصحة العالمية“، حيث انطلقت حملة التلقيح مطلع الشهر الجاري واستهدفت نحو 12 ألف من العاملين في القطاع الصحي و الإنساني حتى اللحظة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock