أخبار منوعة

طائفية النظام مستمرة إلى الأبد.. السقيلبية مثالا

مكتب حماة الإعلامي – أم عمر الأشقر

أضاء محافظ حماة في حكومة الأسد بطلته البهية أمس الأول مدينة السقيلبية التي عادت إلى الظلام بمجرد انتهاء زيارته.

وتداولت صفحات موالية صورا يظهر فيها محافظ حماة المدعو “محمد كريشاتي” أثناء جولة على الواقع الخدمي في مدينة السقيلبية ظهر فيها كريشاتي بمظهر البطل المخلٍّص من الفساد والحريص على خدمة السكان.

إلا أن الواقع كان بعيداً عن ما نقلته الصور إذ نعمت مدينة السقيلبية بالكهرباء لعدة ساعات استمرت لحين مغادرة كريشاتي للمدينة التي عادت بدورها إلى العتمة المعهودة بغياب الكهرباء منذ عدة أشهر.

وقالت شبكة أخبار السقيلبية إن التقدير للمدينة مرهون بواقع زيارة مسؤولي الأسد إذ جاءت الكهرباء مع المحافظ للمدينة وذهبت معه مما يعني أن الواقع الخدمي في المدينة بعيداً كل البعد عن اهتمام مسؤولي نظام الأسد وأولوياتهم وبالتالي لا أحد في السقيلبية عليه القيمة مما يوضح الشرخ الطائفي القديم الذي لايزال مسيطرا على نظام البعث.

وانهالت مئات التعليقات من سكان مدينة السقيلبية على صفحات التواصل يشتكي فيها السكان من نظام المحاباة بريف حماة و بالأخص سلحب ومصياف اللتان تنعمان بالكهرباء على مدار الساعة.

الجدير ذكره أن مدينة السقيلبية تشهد في الآونة الأخيرة زيارات مكثفة من ضباط قاعدة حميميم الروسية واجتماعاتهم مع قيادات ميليشيات موالية لهم بعيدا عن أي تمثيل رسمي لنظام الأسد الذي بدا ينقم من غيابه عن تلك الزيارات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock