أخبار سياسيةأخبار منوعة

الغارديان: هذه تداعيات قانون قيصر على سوريا

‏نشرت صحيفة “الغارديان” البريطانية تقريرا أشارت فيه إلى أن “قانون قيصر” قد يدمر الاقتصاد السوري بالكامل وهو استراتيجية أمريكية قد تزيد من مشاكل البلاد فقد خسرت العملة السورية 70% من قيمتها خلال الفترة القصيرة الماضية.

ولفتت إلى أن القانون تعبير عن محاولة لسحق طرفين رئيسين داعمين للنظام السوري وهما حزب الله وإيران

‏وأضافت أن الحد من نشاطات إيران يعد الهم الرئيسي لإدارة ترامب، قبيل أشهر من الانتخابات الأمريكية الرئاسية، يعتقدون بنجاعة استراتيجية أقصى ضغط التي تفرضها أمريكا على إيران وتؤثر تحديدا على شبكات التأثير التابعة لها بالمنطقة وبالتحديد حزب الله الذي يلعب دورا مهما في الحكومة اللبنانية.

قانون قيصر...بين التطبيق المتشدد والـ light ك| الكتائب

أزمات في كل الإقليم

‏واستدركت أن الاستراتيجية الأمريكية أدت إلى سلسلة من الأزمات بالمنطقة، حيث يواجه لبنان حالة من الانفجار الاقتصادي، واضطرابات مدنية، أما العراق فيعيش ظروفا اقتصادية صعبة بسبب قلة الموارد المالية الناجمة عن انخفاض أسعار الطاقة.

‏ولفتت إلى أنه بدءا من 17 حزيران/ يونيو، ستكون أي مؤسسة تجارية أو رجال أعمال عرضة لحظر السفر لو كشف تعاملهم مع حكومة النظام السوري، وقد يواجهون إمكانية الاعتقال.

قانون قيصر".. هل يسلم لبنان من شظايا عقوبات واشنطن؟

انهيار مشترك

‏وأشارت الصحيفة، إلى أنه بالوقت الذي انهار فيه الاقتصاد السوري انهار الاقتصاد اللبناني، وتراجعت قيمة العملة في كلا البلدين، ولم يعد بقدرة السكان الحصول على المواد الأساسية بسبب ارتفاع الأسعار شهدت معاقل النظام في اللاذقية والسويداء تظاهرات احتجاجا على تردي الظروف الاقتصادية.

‏وأضافت أن تداعيات قانون قيصر، بدأت في لبنان حيث تقيم المؤسسات المالية علاقات جيدة مع مسؤولين سوريين، وقال مصرفي لبناني: “هذه كارثة على الحكومة اللبنانية، قد ينتج عنها عقوبات على المصارف والتجار اللبنانيين وانهيار العملة اللبنانية كان نتيجة لقرب تطبيق قانون قيصر.

‏من جهته قال جوليان بارنز- ديسي، مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية، إن “الأسد هو العامل الأول في الدمار الذي تشهده سوريا، لكن الموقف الأمريكي قائم الآن على سياسة لعبة الأمم، وضرورة منع روسيا وإيران الفوز في الحرب.

‏وتابع: “ما أخشاه أن يقود قانون قيصر إلى عكس الأهداف التي شرع من أجلها، أي تغذية النزاعات السيئة للنظام، فالهدف الأمريكي المعلن من سياسة الضغط الأقصى هو تركيع النظام، لكنه يعرف كيف يتمسك بالسلطة، وكذلك من يدعمونه”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock